Home شارع المرأة ساعة رياضة يومياً تحمي من البروتينات السامة

ساعة رياضة يومياً تحمي من البروتينات السامة

20
0

أفادت دراسة طبية دولية حديثة أجراها باحثون في جامعة ساو باولو البرازيلية أنّ ممارسة الرياضة لمدة ساعة واحدة يومياً تساعد على إزالة البروتينات السامة من العضلات، وتساهم في علاج ضعف العضلات وضمورها

وأوضح الباحثون أنّ نمط الحياة المستقر، وما يصاحبه من الجلوس فترات طويلة، ينجم منه تراكم البروتينات السامة وغير المعالجة بشكل كاف في خلايا العضلات، وبالتالي يؤدّي ذلك إلى ضعف العضلات أو الوهن

وأضافوا أنّ هذه الحالة هي عبارة عن خلل وظيفي عضلي يؤثر في كبار السنّ أو الذين يعانون من عرق النسا، أي إصابة العصب الوركي وهو حالة تهيّج للعصب الذي يمتد من الحوض إلى القدمين، الذي يصيب المرضى الذين يظلّون فترةً طويلةً طريحي الفراش، أو الذين يقضون ساعاتٍ طويلة جالسين

ولرصد تأثير التمارين الرياضية على المصابين بالعصب الوركي، أجرى الفريق دراسته على مجموعة من الفئران المصابة بهذه الحالة، وقسّموها إلى مجموعتين انخرطت الأولى في التمارين الرياضية لمدة ساعة واحدة يومياً 5 مرات أسبوعياً، في حين لم تشارك المجموعة الثانية في التمارين

وبإجراء فحوصات على الفئران المصابة، وجد الباحثون أنّ الإصابة بعرق النسا تأتي بسبب ضعف الجهاز الخلوي المسؤول عن تحديد وإزالة البروتينات والسموم التالفة من العضلات

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here