Home شارع الأخبار استهداف منشأة لأرامكو في الرياض بـ6 طائرات مسيّرة

استهداف منشأة لأرامكو في الرياض بـ6 طائرات مسيّرة

44
0

أعلنت وزارة الطاقة السعودية، الجمعة، أن مصفاة الرياض لتكرير النفط تعرضت لهجوم بطائرات مسيرة في وقت سابق من صباح الجمعة كان الحوثيون في اليمن أعلنوا إطلاقه

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن مصدر في وزارة الطاقة قوله: “تعرضت مصفاة تكرير البترول في الرياض لاعتداء بطائرات مسيرة، ونجم عن الهجوم حريقٌ تمت السيطرة عليه”، مشيرا إلى عدم وقوع إصابات

وأضاف أنه نجم عن الهجوم حريقٌ تمت السيطرة عليه، ولم تترتب على الاعتداء، إصابات أو وفيات، كما لم تتأثر إمدادات البترول ومشتقاته

وأكّد المصدر، أن المملكة تُدين بشدة ھذا الاعتداء الجبان، وتؤكد أن الأعمال الإرهابية والتخريبية، التي تكرر ارتكابها ضد المنشآت الحيوية والأعيان المدنية، والتي كان آخرها محاولة استهداف مصفاة رأس تنورة والحي السكني التابع لأرامكو السعودية في الظهران، لا تستهدف المملكة وحدها، وإنما تستهدف، بشكلٍ أوسع، أمن واستقرار إمدادات الطاقة في العالم، والاقتصاد العالمي كذلك

وجدد المصدر دعوة دول العالم ومنظماته للوقوف ضد هذه الاعتداءات الإرهابية والتخريبية، والتصدي لجميع الجهات التي تنفذها أو تدعمها

وكان الحوثيون أعلنوا في وقت سابق أنهم استهدفوا “شركة أرامكو في الرياض بست طائرات مسيرة أصابت أهدافها بدقة عالية”

وكثف الحوثيون الهجمات على السعودية، أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم، في الأسابيع الماضية

وقال العميد يحيى سريع، المتحدث العسكري باسم الجماعة: “نفذت قواتنا المسلحة فجر اليوم عملية بست طائرات مسيرة استهدفت شركة أرامكو… وقد أصابت أهدافها بدقة عالية

ولم يذكر تفاصيل عن الأهداف التي قال إنها قُصفت.

وقال إن العمليات ضد السعودية ستستمر وستتصاعد طالما استمرت الاعتداءات السعودية على اليمن.

وتقود السعودية تحالفا عسكريا تدخل في الحرب في اليمن في آذار 2015 ضد الحوثيين الذين أطاحوا الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا من صنعاء في أواخر 2014.

وتقول السعودية إنها تعترض أغلب الطائرات المسيرة والصواريخ التي يعلن الحوثيون إطلاقها صوب مطارات وقواعد جوية وبنية تحتية للطاقة، لكن بعضها يتسبب بأضرار.

وفي السابع من آذار، قالت التحالف إنه اعترض وابلا من الصواريخ والطائرات المسيرة كانت في سبيلها لضرب أهداف، بينها منشأة لتخزين النفط في رأس تنورة التي توجد فيها مصفاة للتكرير وأكبر منشأة لتحميل الخام في العالم. كما تمّ استهداف مجمع سكني في منطقة الظهران تستخدمه أرامكو

وقال سريع إن على الشركات الأجنبية والمواطنين تجنب المواقع العسكرية ومواقع البنية التحتية الرئيسية في السعودية

وحثت الولايات المتحدة والأمم المتحدة، في تجدد للجهود الديبلوماسية لإنهاء الحرب، الحوثيين على اللجوء للمفاوضات بدلا من التصعيد العسكري. ويشن الحوثيون أيضا هجوما على مدينة مأرب الخاضعة لسيطرة الحكومة في اليمن

وأدان مجلس الأمن الدولي أمس الخميس تصعيد القتال في مأرب وقال إن يهدد جهود التوصل للسلام

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here