Home مواضيع هامة لجنة مهرجان الزمن الجميل تنعي الفنانة الكبيرة شويكار

لجنة مهرجان الزمن الجميل تنعي الفنانة الكبيرة شويكار

416
0

جان فريسكور – بيروت

هي ممثلة مصرية شاملة تغنّي وتقّدم استعراضات مختلفة اضافة الى انها ليقونة التمثيل في مصر اذ اسُند اليها الكثير من الادوار الرئيسية الى جانب كبار العمالقة ايمانا من القيّمين على انها فنانة مميزة وتمتلك مخزون فني لا ينتهي 

هى مصرية ذات جذور تركية , من أب تركي وأم شركسية ، ولدت في مدينة الإسكندرية، وبدأت في خوض تجربة التمثيل منذ مطلع ستينات القرن العشرين، وصارت من أكثر الفنانات جماهيرية

عدد كبير من المسرحيات جمعت بين شويكار وفؤاد المهندس أهمها سيدتي الجميلة، السكرتير الفني، حقا إنها عائلة محترمة فضلا عن عدد كبير من الأفلام السينمائية أهمها شنبو في المصيدة، أخطر رجل في العالم، انت اللي قتلت بابايا وغيرها من الأعمال

انتهت علاقة شويكار بفؤاد المهندس بشكل مفاجئ للوسط الفني الذي كان يرى قوة العلاقة التي تجمع بينهما ولم يكشف تفاصيل هذا القرار سوى من بعض المعلومات القليلة

شويكار كانت تكره الاشاعات عن اعتزالها وقالت في يوم من الايام : كنت مريضة وعندي حالة نفسية غير مشجعة على العمل، وهذا طبيعي، ويمرّ به الجميع، لكني لم أعتزل يوماً أو أقرر ترك الفن نهائياً، فحتى آخر يوم في حياتي سأظل أعمل، أو على الأقل لن اعتزل، فهي كلمة لا أحبها وتشعرني بالانعزال والموت، ولا أعرف كيف يستطيع فنان أن يعتزل ويترك الفن الذي يجري في عروقه

وترى شويكار أن هناك اختلافاً كبيراً حدث بين الماضي والحاضر في الفن، مشيرة إلى أن «الفن تطور على مستويات كثيرة، لكن للأسف أصبح وسيلة لتوصيل رسائل سامة للناس، مثل البلطجة والطمع والجشع بين الناس، عن طريق أعمال درامية وسينمائية»، وهذا غير مقبول في الفن كما ترى شويكار، مضيفة «أتمنى أن يتغير ذلك، ويكفي ما يعيشه الناس من أزمات، ويجب أن نقدم لهم الأمل ونجعلهم أكثر إقبالاً على الحياة، فهذه رسالة الفن الحقيقية، وهي المتعة والأمل والروح الإيجابية

التحقت بكلية الآداب قسم اللغة الفرنسية، وقررت أن تبحث عن عمل وكان المخرج حسن رضا مقرّبا من اسرتها فرشحها للعمل بفرقة أنصار التمثيل، حيث شاركت في أكثر من مسرحية وقررت أن تتلقى دورس التمثيل على يد عبد الوارث عسر ومحمد توفيق، لتقدّم أول فيلم لها عام 1960 “حبي الوحيد” أمام عمر الشريف ونادية لطفي وكمال الشناوي

وخلال فترة إرتباطها بفؤاد المهندس وحتى بعد الانفصال، قدّمت شويكار مع المهندس العديد من الأعمال الهامة، ففي السينما قدمت “ربع دستة اشرار”، و”العتبة جزاز” و”فيفا زلاطا” و”أجازة غرام” و”اعترافات زوج” و”هارب من الزواج” و”أخطر رجل في العالم”. ومسرحيات مثل “حواء الساعة 12″ و”السكرتير الفني” و”سيدتي الجميلة” و”أنا وهو وهي” و”انها حقا عائلة محترمة”، فكانت شويكار من بين نجمات الستينيات والسبعينيات فنانة كوميدية ومسرحية من طراز خاص، إستطاعت أن تحقق نجومية في السينما والمسرح أيضاً على عكس باقي النجمات، اللاتي حرصن أكثر على السينما في ذلك الوقت

انتقلت الى دنيا الخلد اليوم الجمعة في الرابع عشر من اب 2020 بعد صراع كبير مع المرض كما ونعتها لجنة مهرجان الزمن الجميل التي يترأسها الدكتور هراتش متوجهين لعائلتها الى المزيد من الصبر والسلوان

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here