Home شارع المرأة حليب الكينوا بديلًا لحليب البقر

حليب الكينوا بديلًا لحليب البقر

181
0

في الرجيم، يبدو حليب الكينوا بديلًا لحليب البقر لأسباب عدَّة، منها: تفضيلات شخصية أو قيود غذائية أو حساسيَّة ما، بيد أنَّ الغالبية تختار حليب الكينوا في الرجيم لقلة سعراته الحرارية (70 سعرة حرارية في الكوب وغرام من الدهون)، في مُقابل 146 سعرة حراريَّة و8 غرامات من الدهون لحليب البقر

يحتوي حليب البقر على عناصر مُغذّية مثيرة للإعجاب؛ فهو غنيٌّ بالبروتين عالي الجودة والفيتامينات والمعادن الهامَّة، بما في ذلك الكالسيوم والفسفور والفيتامين ب. وفي كوب (240 ميلليليترًا) من حليب البقر كامل الدسم: و8 غرامات من البروتين و13 غرامًا من الكربوهيدرات. وعلى الرغم من ذلك، فإنَّ حليب البقر ليس خيارًا مناسبًا للجميع للعديد من الأسباب، ممَّا قد يدفع بالبعض إلى البحث عن بديل عنه

لماذا قد يكون هناك حاجة إلى بديل؟
• حساسية الحليب: تتسبَّب هذه الحالة، التي تصيب من 2 إلى 3% من الأطفال دون سنِّ الثالثة، بمجموعة من العوارض، بما في ذلك الطفح الجلدي والقيء والإسهال وفرط الحساسية. علمًا أنَّ نحو 80% من الأطفال يتخلَّصون من حساسية الحليب في سنِّ السادسة عشرة
• عدم تحمُّل اللاكتوز: اللاكتوز، هو السكَّر المتوافر في الحليب. وحالة عدم تحمُّل اللاكتوز تحدث عندما يكون لدى الفرد نقص في اللاكتيز، الأزيم الذي يُساعد في هضم اللاكتوز
• القيود الغذائية: يختار بعض الناس استبعاد المنتجات الحيوانية عن وجباتهم الغذائية، لأسباب أخلاقية أو صحية. على سبيل المثال، يستبعد النباتيون المنتجات الحيوانية من غذائهم، بما في ذلك حليب البقر
• مخاطر صحية محتملة: يختار بعض الناس تجنب حليب البقر نتيجة الخوف من الملوّثات المحتملة، بما في ذلك المضادات الحيوية والمبيدات والهرمونات
وهناك العديد من الخيارات المتوافرة من غير الألبان، حال تجنُّب حليب البقر، لا سيما حليب الكينوا

يتكوَّن حليب الكينوا من الماء والكينوا، الحبوب الكاملة الغنيَّة بالمغذيات والبروتين عالي الجودة، والخالية من الغلوتين
طعم حليب الكينوا حلو بعض الشي، وهو يلائم حبوب ورقائق الفطور والعصيدة الدافئة. وسعره أغلى قليلًا، مُقارنة بأنواع الحليب (من غير الألبان) الأخرى، ويمكن أن يكون من الصعب العثور عليه على رفوف الـسوبرماركت
يحتوي كوب (240 ميلليليترًا) من حليب الكينوا على 70 سعرة حرارية وغرام من الدهون وغرامين من البروتين و12 غرامًا من الكربوهيدرات. وإذا كان محتوى حليب الكينوا من الكربوهيدرات مماثلًا لحليب البقر، إلَّا أنَّ الأوَّل أقل في سعراته الحرارية والدهون والبروتين
محتوى حليب الكينوا في معظمه ماء، فضلًا عن 5 إلى 10% من الكينوا، وهذا يعني أن معظم البروتين والألياف والفيتامينات والمعادن من الكينوا يتمُّ تخفيفها
ومن الناحية التغذوية، هو متوازن إلى حدٍّ ما، مقارنة بغيره من الحليب (من غير الألبان)، ومنخفض في الدهون نسبيًّا، مع كمّ معتدل من البروتين والسعرات الحرارية والكربوهيدرات
حليب الكينوا مصدر نباتي جيّد للبروتين الكامل للنباتيين وغير النباتيين. وإذا كان متوفرًا في الـ”سوبرماركت” الذي تتبضعين منه، فقد يستحق التجربة

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here