Home شارع الأخبار بعد أنباء اغتيال خاشقجي داخل القنصلية السعودية في إسطنبول… أول تصريح سعودي

بعد أنباء اغتيال خاشقجي داخل القنصلية السعودية في إسطنبول… أول تصريح سعودي

28
0

أفادت وكالة “رويترز” للأنباء، نقلاً عن مصادر تركية، بأن الاستنتاجات الأولية للأمن التركي هي أن الصحافي السعودي جمال خاشقجي قتل داخل القنصلية السعودية

وكانت وكالة “الاناضول” التركية قد نقلت عن مصادر أمنية تركية تأكيدها أن ” 15 سعوديا بينهم مسؤولون وصلوا الى إسطنبول بطائرتين ودخلوا القنصلية السعودية بالتزامن مع تواجد جمال خاشقجي، مشددة على ان “خاشقجي لم يخرج من القنصلية السعودية إثر دخوله إليها لإنهاء معاملة

وفي وقت ذكرت مصادر تركية ان اغتيال خاشقجي كان مدبرا مشيرة الى انه تم نقل جثته من القنصلية السعودية في إسطنبول

قال القنصل العام السعودي في إسطنبول محمد العتيبي أحب أن أؤكد أن المواطن جمال غير موجود في القنصلية ولا في المملكة السعودية والقنصلية والسفارة تبذلان جهودا للبحث عنه

وأضاف محمد العتيبي  نشعر نحن بالقلق إزاء هذه القضية

وأكد العتيبي لوكالة رويترز أن السعودية من أحرص الدول على مواطنيها، وتبذل كل جهدها للتواصل معهم في حال فقدان الاتصال بهم

وصرح العتيبي: باعتبار جمال مواطنا سعوديا فإن المملكة لا تقبل بأن يتدخل أحد في شؤون مواطنيها، أو يزايد على حرصها عليهم

وأضاف: السعودية ترفض أي محاولات من أي دولة أو جهة لتسييس قضية اختفاء جمال قبل ظهور المعلومات السعودية الرسمية عن تفاصيل اختفائه

وأفاد بأن ما ذُكر في وسائل الإعلام عن وجود جمال خاشقجي داخل القنصلية غير صحيح إطلاقا، مؤكدا أن الرياض قلقة من اختفاء مواطنها بهذا الشكل ونأمل بتكاتف الجميع للبحث عنه وإيجاده

وأوضح العتيبي أنه لم توجه اتهامات قانونية لخاشقجي في القنصلية، وسمح لرويترز بالتجول في المبنى ليبين لهم أن الصحفي المختفي غير موجود في مقرها.

وتجول صحفيو رويترز في مقر القنصلية المؤلف من 6 طوابق والواقع شمال إسطنبول، والذي دخله خاشقجي يوم الثلاثاء للحصول على وثائق لزواجه المقبل، وقالت خطيبته التي كانت تنتظر بالخارج إنه لم يخرج من القنصلية

 كما تجول القنصل في المبنى، بما في ذلك المصلى الموجود في المرآب والمكاتب وشبابيك التأشيرات والمطابخ والمراحيض وغرف التخزين والأمن، وفتح خزانات الملفات وأزاح الألواح الخشبية التي تغطي وحدات تكييف الهواء

وأشار الدبلوماسي السعودي إلى أن القنصلية مزودة بكاميرات لكنها لم تسجل أي لقطات، ومن ثم من غير الممكن استخراج صور لدخول خاشقجي أو مغادرته للقنصلية التي تطوقها حواجز الشرطة وتحيط بها أسوار للتأمين تعلوها أسلاك شائكة، مبينا أن للمبنى مدخلين أحدهما في الواجهة الأمامية والآخر في الخلف، وقال العتيبي إن خاشقجي ربما يكون غادر من أحدهما

وقال إذا كانت الجهات التي تذكر أنه اختطف تركز على تواجده في البعثة، فهذه مجرد إشاعات لا يوجد لها أي أدلة أو حقائق ثابتة

وتابع بالقول  نحن نأسف من بعض التصريحات التي صدرت عن بعض المسؤولين الأتراك الذين يصرون على تواجد المواطن داخل القنصلية ويبنون هذا الكلام استنادا إلى حديث أشخاص دون أن يكون الأمر مبنيا على حقائق أو وقائع

وأكد العتيبي أن هناك تواصل بين الجهات المختصة التركية والجهات المختصة في المملكة، واصفا فكرة أن خاشقجي ربما يكون قد اختطف في القنصلية “شيء مقزز

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here