الرئيسية / شارع الأخبار / على باب الجلسة التشريعية في ساحة النجمة…. اعتصامات ومطالب

على باب الجلسة التشريعية في ساحة النجمة…. اعتصامات ومطالب

على هامش الجلسة التشريعية التي عقدت اليوم، تفاوتت التحركات والاعتصامات المطالبة جميعها بمصلحة المواطن والشعب اولاً وفوق كل الاعتبارات

فقد نظم “ائتلاف إدارة النفايات” وقفة، عند مدخل مجلس النواب من جهة ساحة رياض الصلح، لمنع إقرار قانون إدارة النفايات في الجلسة التشريعية، ولمطالبة النواب بإعادته إلى اللجان النيابية لدراسته وتعديله بما يضمن السلامة العامة
ورأى النائب اسامة سعد، الذي شارك في الوقفة، أن ملف ادارة النفايات الصلبة في لبنان تتحكم به السياسة والمافيات، وله انعكاسات خطيرة على صحة اللبنانيين ويجب أن يعالج بطريقة مختلفة
من جهتها، قالت النائبة بولا يعقوبيان: نرفض تشريع المحارق عبر المجلس النيابي لان السرطان والامراض في لبنان الى ارتفاع ومن الضروري عدم اقرار قانون ادارة النفايات

من جهة اخرى، اعتصم الاساتذة المتمرنون لوظيفة أستاذ تعليم ثانوي في كلية التربية امام المجلس النيابي مطالبين باجراء مباراة للتثبيت، كما اعتصم الاساتذة المتعاقدون مع التعليم المهني ووعدوا بالإضراب المفتوح

ودعا المعتصمون رئيس المجلس النيابي نبيه بري لوضع ملفهم على جدول أعمال لجنة التربية لحل قضيتهم
وفي السياق نفسه ، أشار الأساتذة المتمرنون الناجحون في كلية التربية في الشمال، خلال لقاء تشاوري في مركز “جديد سنتر” ـ المنية، الى أن اللقاء يهدف لتنسيق الجهود مع سائر المحافظات والمناطق، والتداول في شؤون الأساتذة المتمرنين المأساوية سواء لجهة عدم قبض الرواتب، أو لجهة درجاتهم التي وعدوا بها مع مفعول رجعي من بداية سنة 2018 في قانون الموازنة، أو لجهة عدم صدور قرار الإلحاق في الثانويات، واستعجال مرسومهم بعد نجاحهم في شهادة الكفاءة من كلية التربية

ودعوا إلى عقد لقاء تربوي موسع في نايت ستار ـ العبدة، يحضره نواب المنطقة وممثلي رابطة التعليم الثانوي وفاعليات سياسية وتربوية ودينية واجتماعية، لإعلان الخطوات التصعيدية مطلع الأسبوع الجاري، بدءا من الإضراب التحذيري والإعتصام أمام وزارة التربية، وصولا إلى الإضراب المفتوح

وكانت وقفة ايضاً لأهالي المفقودين، المطالبين بمعرفة مصير ابنائهم وحقهم في الوصول الى المعلومات

عن jean friscourt

شاهد أيضاً

الاعدام لقاتلي ماروني وعاصي…وايلي ماروني: لاحضار الفاعلين لان الحبر على الورق لا يردع المجرمين

بعد 10 سنوات على الجريمة في زحلة، أصدرت هيئة المجلس العدلي برئاسة القاضي جان فهد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *