Home مقابلات هياتم ل شارع الفن …. انا لم اعتزل الفن

هياتم ل شارع الفن …. انا لم اعتزل الفن

138
0

hayatem-egypt-cheri3elfan

انها فنانة مثيرة للجدل , اشعلت السينما المصرية بأجرا الادوار التي انطبعت في اذهان الجميع , شاركت معظم النجوم في اجمل الافلام , انها الفنانة المصرية هياتم او سهير حسن احمد

ما هي اكثر الاشياء التي تزعجك في الحياة العامة ؟

انا اكره الكذب ولا شيء يؤلمني اكثر من ذلك صراحة وانا احب استبدالهم بالذكاء و الصراحة

هل اعتمدت على الرجل في حياتك ؟

كلا ربما لانني بدات مشواري الفني والمهني باكرا وكنت مسؤلة عن عائلة كبيرة , الراجل اجمالا يبتعد عن السيدة الناجحة وتتمتع باستقلالية

ما هو عدد المرات التي دخل فيها الرجل قلب هياتم ؟

هي مرة واحدة فقط التي احببت فيها والباقين هم من احبوني وانا افّضل هذه المعادلة وهو بان تتزوجي من يحبك وهذا الشيء يعطيكي قيمة اكثر ودلال اكبر

هياتم

تغيرت الايام واصبحنا في عصر السوشال ميديا ؟

صحيح ولكن انا لا املك اي حياب ان كان على الفايسبوك او على الانستغرام وبذلك ابعد عني التعليقات السلبية من شخص يغير مني او حتى من فنانة غيّورة

هل تعني لك ثروة الرجل ؟

على الاطلاق , انا حصلت على هدية قصر في سويسرا من قبل شخص ثري ولكنه رفض ان استمر في العمل كممثلة ورفضت العرض لاني احب الفن وانا حياتي هي شغلي

هل ندمت على ادوار الدلع في السينما ؟

كلا ولا يستطيع اي شخص ان ياخذ مثل هذه الادوار وانا لم اصل الى درجة الابتذال في ادواري وانا الحمدلهه جميلة فما هو ذنبي وانا كنت ااتبّع دائما نصائح والدتي التي رفضت الفن في اول الطريق وكان الزواج في دربي ومن بعدها استمرت النصائح من قبلها والتوجيهات الايجابية رحمها الله

10041_750_424_hassan20120301549

هل كانت هناك من علاقة بينك و بين الراحل محمود عبد العزيز ؟

انا ارفض الحديث في هذا الموضوع , الراحل كان مجّرد صديق وكنّا ثنائي رائع في التمثيل  , انا حزنت جدا على رحيله واتمنى ان تكون نفسه في الجنة

هل يخيفك الموت ؟

الموت هو الحقيقة الوحيدة في حياتنا وهذه هي حكمة الله , اتمنى ان تكون اخرتي جيدة

حصلت حادثة في فيلم الاقوياء اخبرينا عنها ؟

احب ان تذكر ولا تعاد , الفيلم كان رائعا وكنت فيه الى جانب الراحل الكبير رشدي اباظة الذي تعب جدا حلال التصوير ولم يستطع استكمال المشاهد ورحل عّنا

هل تذكرين اول فيلم قمت بتصويره ؟

طبعا وحصل على نسبة مشاهدة لا توصف وكان مع الراحل الكبير نور الشريف وكان بعنوان الرغبة والضياع وهذا الفيلم كان الول لي كبطولة واستمرت النجاحات معه في فيلم غريب في بيتي

 

ولاء منصور – شارع الفن – مصر

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here