الرئيسية / مقابلات / خالد ارغنج او السلطان سليمان ل شارع الفن …. تعرفت على زوجتي في مسلسل ويبقى الحب – حصري

خالد ارغنج او السلطان سليمان ل شارع الفن …. تعرفت على زوجتي في مسلسل ويبقى الحب – حصري

حسن نشاّر – بيروت

هو ممثل تركي عُرف بالادوار الرومنسية , بدأ حياته في العلوم البحرية و انتقل بعدها الى التمثيل , هو السلطان الذي سرق قلوب الملايين حول العالم , ها هو اليوم في بيروت حيث كان لنا معه هذا اللقاء

خالد ارغنج اهلا بك في بيروت , هل تحب ان ينادوك باسمك او بالسلطان ؟

اهلا بكم و تحية لكل متتبعي موقع شارع الفن شعرت انه مميز من خلال اندفاعكم و اصراركم على تغطية مهرجان بياف بشكل متقن , انا لا احب الالقاب ولكن للجمهور رأي خاص وانا احترمه واحب ان ينادوني كما يريدون فهم من صنعوني وهم من اوصلوني الى ما انا عليه الان

المعروف عنك بالادوار الرومنسية ؟

صحيح ولكن هذا غير مقصود على الاطلاق وربما هي نظرة مخرج او منتج وفي النهاية نحن في خدمة العمل الناجح و الصادق

اخبرنا عن والدك الفنان ؟

والدي نعم هو فنان , كان يبيع الاغاني للمطربين وكان ممثلا مسرحيا , كان يريدني ان اصبح ممثلا معروفا ولكن في البداية كنت رافض الفكرة وكنت متوجها الى صناعة السفن ولكن الصدفة حوّلتني الى مكان اخر و اصبحت ممثلا كما اراد والدي الذي اعترف انه تعب كثيرا لانشاء عائلة محترمة

لماذا حريم السلطان ؟

بكل صراحة لانني احببت القصة الواقعية والنص الرائع وانا احب هذه الحقبة من الزمن وحاولت من خلال شخصية السلطان اعادة احياء هذه الحقبة وليتعرّف عليها الجيل الشاب و الحمدلله كما لاحظت وصلت اصداء المسلسل الى كل الدنيا

اين تعرّفت على زوجتك الممثلة بير غوزار ؟

للحقيقة نحن كنّا زملاء و الصدفة جمعتنا في مسلسل ويبقى الحب وهنا بدات شرارة الحب و قررنا ان نتقّرب اكثر من بعض و تزوجنا وكما ترى اليوم رغم كل الاشاعات التي تتحدث عن الغيرة فنحن متفاهمين لأقصى درجة

ما هي اهم مسلسلاتك الى جانب حريم السلطان ؟

هناك العديد من اسطنبول الحمراء و انت وطني و علياء و نار الحب و انا اطمح في كل عمل ان اقّدم الافضل لجمهوري المتعطشّ لهذا النوع من الادوار

نتحدث تحيانا عن اجور خيالية فهل هذا صحيح ؟

كل فنان يحب ان يحصل على مكافئة بعد ان قّدم عملا تاريخيا او جماهريا ولكن الامكافئات الخيالية غير صحيحة فانا احب الاستمرار و مهنة التمثيل ليست تجارة بل في مضمونها عشق وحب للوقوف امام الكاميرا و تقديم عمل يستحقه الجمهور الوفي

سبق وزرت اميركا ايضا ؟

نعم وهذا خلال العام 2005 في مسرحية مغامرات زاك التي لاقت استحسان و تفاعل كبير لدى الجمهور و اسًند الي من بعدها فيلم سينمائي بعنوان والدي و ابني الذي اعطاني دعم اضافي لمسيرتي

حصلت على العديد من الجوائز ؟

نعم وكان عام 2017 في الباكستان و جائزة بانتين غولدن باترفلاي لافضل ممثل عام 2018 وجائزة افضل ممثل في تركيا في ساديري اليشليك سينما و مسرح اواردز و ج سوين اواردز كأفضل ممثل مسلسلات

عن jean friscourt

شاهد أيضاً

كاميليا ورد ل شارع الفن كنت سالتقي الكبيرة وردة الجزائرية و حللت ضيفة على برنامج سهيلة بن لشهب – حصري

جان فريسكور – بيروت هي فنانة جميلة تمتلك صوت رائع ذو خامة مميزة و مختلفة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *